أعظم ما تناله


الآية : "من يأكل جسدى ويشرب دمى فله حياة أبدية" (يو 6: 54)

يقول القديس يوحنا ذهبي الفم:

"إن اللذين كانوا يلمسون طرف ثوبه كانوا ينالون موهبة عظيمة فكم بالأحرى ينال منه الذين يحصلون عليه كله ويتناولونه".

عندما صار شاباً حاول والداه تزويجه فذهب إلي الكنيسة وطلب معونة الله، وبعد أن تناول الأسرار وتعزى بكلمة الله خرج فرأى جنازة متجهة إلي الدير للصلاة علي الميت فشعر أنه هو الميت الذي سيصلى عليه، وبعد الجنازة بقى في الدير وحاولوا إرجاعه فرفض ونما في محبة الله ثم اختاروه أسقفاً لأسوان باسم الأنبا هدرا ونال موهبة شفاء المرضي.

إن التناول من جسد الرب ودمه هو أهم شيئ لهذه الحياة، وإذ تتحد به تنال عربون الملكوت. هو يحميك ويعالج ضعفاتك الروحية، ويدفعك للنمو في محبة الله وكل عمل صالح، ويوحدك مع إخوتك المؤمنين في جسد المسيح أي الكنيسة.

تمسك بالتناول علي الأقل إسبوعياً وفكر اليوم في قوته العاملة فيك.

أحدث الموضوعات

From Coptic Books

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة من 10/2010