سامحني وأعف عني وأسندني





ربي يسوع

سامحني وأعف عني وأسندني لكي لا أخطئ إليك ثانية

دعني أقبل قدميك وأبلهما بدموعي وحبي

دعني أرتمي في حضنك الإلهي كطفل في حجر أمه

أبكي بفرح العودة

أبكي برجاء النصرة

أبكي بروح القيامة من سقطاتي الرديئة

سأكون لك بنعمتك

لن يستعبدني العالم ثانية

لن يسبيني الشيطان مرة أخرى

لن يخدعني الجسد بأوهامه

لقد ذقت مرارة الخطية واكتشفت وهمها الرديء

كنت أظنها حرية مفرحة وجدتها عبودية قاسية

الآن أدرك بنعمتك انك وحدك فيك الحرية والفرح والسعادة

وبدونك حياتي مرة وكئيبة

الآن أدرك لماذا يفرح الصائم "متى صمتم فلا تكونوا عابسين" (مت6: 16) أنني أفرح الآن بعودتي إليك بعد التوهان

الآن استقر في حضنك بعد الضياع

الآن نفسي تتوق إلى القداسة بعد أن دنست نفسي وجسدي بأفعالي الذميمة

الآن يتغير اتجاه حياتي ليكون المسيح هدفي ومحور اهتمامي بل "ولي الحياة هي المسيح" (في1: 21) 

بعد أن كان العالم ولقمة العيش، والجسد، والزلات قد استولوا علي اغتصاباً،

 فأفقدوني هويتي ومعنى وجودي وسلبوا مني فرحتي، وتركوني ملقى بين حي وميت انتظر سامرياً صالحاً يضمد جراحاتي

أحدث الموضوعات

From Coptic Books

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة من 10/2010