لا تتذمروا بل افرحوا


لا تتذمروا بل افرحوا
 


ثقوا بى و تمموا ما اقوله لكم لحظة بلحظة' حينئذ ستسير جميع الأمور سيرا حسنا.
اتبعوا وصاياى و اطيعونى, و اخضعوا لمشيئتى لأن الخضوع و الطاعة المذعنة فى غير تردد هما الشرطان الضروريان اللازمان لامدادكم بجميع مايلزمكم' و تسديد كل احتياجاتكم و احتياجات الأخرين ايضا.
 
إن الأعمال التى اطلب منكم تكميلها, قد تبدو و كأن ليس لها علاقة بالإمدادات و المعونات التى اقدمها لكم، و لكن الوصايا هى وصاياى, و الإمداد هو من عندى, و أنا اضع شروطى الخاصة التى تختلف فى كل حالة و لكنها تتلاءم مع كل فرد من تلاميذى تبعا لإحتياجاته الخاصة
 لا تخافوا, بل سيروا قدما.
إفرحوا' يجب أن يكون فرحكم غامرا يشع على الأخرين ايضا. حولوا جميع الأمور المخيبة للآمال – حتى لو كانت وقتية – إلى فرح و مسرة ' و كل شكوى و تذمر  إلى شكر و رضى.
 اوصيكم بالراحة .. الحب .. الفرح .. السلام .. العمل, و أقواهم جميعا الحب و الفرح.

أحدث الموضوعات

From Coptic Books

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة من 10/2010